animee

وزير التنمية و الاسثمار و التعاون الدولي يعاين تقدم اشغال بعض المشاريع العمومية و نشاط بعض مؤسسات القطاع الخاص بولاية المنستير

وزير التنمية و الاسثمار و التعاون الدولي يعاين تقدم اشغال بعض المشاريع العمومية و نشاط بعض مؤسسات القطاع الخاص بولاية المنستير

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

     في اطار متابعة العمل التنموي بالجهات و الاطلاع على مدى التقدم في انجاز بعض المشاريع العمومية و نشاط بعض المؤسسات الخاصة،ادى اليوم الجمعة 11 سبتمبر 2015 السيد ياسين ابراهيم وزير التنمية و الاستثمار و التعاون الدولي زيارة عمل الى ولاية المنستير.


    و قد اطلع الوزير الذي كان مرفوقا بالسيد عادل الخبثاني والي المنستير و بحضور عدد من نواب الجهة و حضور الاطارات الجهوية و اطارات وزارة التنمية على تقدم اشغال مشروع وصلة الساحل الرابط بين الطريق السيارة مساكن صفاقس و ولايتي المنستير و المهدية الذي لا يزال معطلا بسبب صعوبة التحوز العقاري لقطع الاراضي على طول 3 كلم على مستوى حزامية جمال و منعرج القزة حزامية بني حسان.
    و عاين الوزير اشغال بناء اشغال قسم امراض الدم بمركز التوليد و طب الولدان  بالمنستير بكلفة 1,435 مليون دينار و على مساحة الف متر مربع حيث بلغت نسبة تقدم اشغاله 20 %. كما اطلع وزير التنمية على مكونات مشروع بناء قسم طب الاطفال و قسم جراحة الاطفال بنفس المكان و بقدرة استيعاب 120 سريرا.هذا و قد زار وزير التنمية صحبة والي المنستير المركز القطاعي للتكوين في مهن الخشب بالمنستير الوحيد على المستوى الوطني و الذي تأسس سنة 1967 و تمت اعادة هيكلته سنة 1998 بكلفة 9 مليون دينار و المنتظر توسعته بعد ضم جزء من ورشات مصنع سقانص للاثاث سابقا.
    كما شملت زيارة وزير التنمية و الاستثمار و التعاون الدولي الى ولاية المنستير زيارة عدد من المشاريع القطاع الخاص الناجحة على المستوى الجهوي و الوطني و كذلك الافريقي على غرار مؤسسة "دمكو" (DEMCO ) لخياطة الملابس الجاهزة و المصدر كليا و الذي يشغل اكثر من 3000 عامل، علاوة على زيارة مصنع (SANCELLA) لصناعة الحفاظات المنتصب بمدينة قصيبة المديوني و الذي يعد الاول على المستوى الافريقيفي اختصاصه.
     هذا و قد اطلع وزير التنمية  و الاستثمار و التعاون الدولي على مكونات مشروع سياحي ضخم مزمع انجازه بخليج المنستير على طول 15 كلم من السواحل و على مساحة 1270 هك و بكلفة جملية تقدر بـ56 مليار دولار  من العملة الاجنبية و سيشمل المشروع 40 نزلا و 45 الف وحدة سكنية و ميناء ترفيهي و جزيرة ترفيهية و فضاءات تجارية و محلات و مطاعم فاخرة،علما و ان هذا المشروع مازال محل متابعة من السلطة الجهوية و وزارة التنمية و الاستثمار و التعاون الدولي لمزيد دراسة مكوناته و اعداد دراسات فنية غير مضرة بالبيئة بالإضافة الى النظر في  امكانية انجازه و انطلاق اشغاله خلال سنة 2016 و على مدة ستة سنوات قصد مزيد خلق فرص التشغيل بالجهة.


728 x 90